الجمعيةالمغربية للحريات الدينية تنفي إصدار بيان تضامني مع أبناء المحامي زيان والنويضي في قضية الكمامات

المواطنة نيوز5 مايو 2020آخر تحديث : منذ 4 سنوات
المواطنة نيوز
سلايدر
الجمعيةالمغربية للحريات الدينية تنفي إصدار بيان تضامني مع أبناء المحامي زيان والنويضي في قضية الكمامات

المواطنة نيوز

نفت الجمعية المغربية للحريات الدينية (لجنة الأقليات الدينية) أن تكون قد أصدرت، بيانا تضامنيا مع أبناء المحاميين محمد زيان وعبد العزيز النويضي، على خلفية اعتقالهما في قضية معروضة أمام القضاء والمتعلقة بالاتجار في الكمامات المزيفة.
وشدد بيان الجمعية بالقول: “لا تتدخل منظمتنا في أي مزاعم غير مرتبطة بشكل وثيق بقضايا حقوق الإنسان للأقليات الدينية وحرية الدين أو المعتقد”.
وأضاف البيان أن “موقعا إلكترونيا ادعى أن رئيس لجنة الأقليات الدينية، جواد الحامدي، طالب بإطلاق سراح معتقلين بسبب قضية كمامات، وأن الجمعية المغربية للحريات الدينية تدخلت في هذا الموضوع لكن المنظمة أصدرت هذا البيان تنفي من خلاله تلك الادعاءات”.
وجاء البيان التكذيبي للجمعية ردا على ما تم نشره يبين أن “الجمعية طالبت بإطلاق سراح المعتقلين بسبب قضية كمامات”.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
    الأخبار العاجلة