ألف يوم أولي ، أساس مستقبل اطفالنا. شعار الذكرى (19) للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، بعين الشق.

المواطنة نيوز22 مايو 2024آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
المواطنة نيوز
سلايدر
ألف يوم أولي ، أساس مستقبل اطفالنا. شعار الذكرى (19) للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، بعين الشق.

المواطنة نيوز ( محمد تامر)

نظمت اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة مقاطعة عين الشق ، يوما احتفاليا ، تحت شعار = الف يوم أولي ، أساس مستقبل أطفالنا , وذلك بمقر العمالة ، ترأسه عامل مقاطعة عين الشق, رئيس اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، والذي يأتي في إطار الإحتفال بالذكرى التاسعة عشرة لإنطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، والتي أرسى دعائمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله . مند (18 ماي 2005) ، بحضور كل من الكاتب العام للعمالة ورجال السلطة المحلية و الأمنية ، وأعضاء اللجنة الإقليمية والمحلية للتنمية البشرية البشرية ، والإقتصادية ، وضيوف الشرف من منتخبين وقطاع خاص وخبراء وفعاليات المجتمع المدني.
وفي كلمته الترحيبية ، أكد عامل عاملة مقاطعة عين الشق=منير حمو= أشار خلالها أن هذا اليوم اللإحتفالي بهذه الذكرى 19 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، تتماشى مع توجهات صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، اعز الله أمره .في رسالته إلى المشاركين في المناظرة الأولى للتنمية البشرية بتاريخ 19 شتنبر 2019 ، والتي ركزت على أهمية الإهتمام بالطفولة المبكرة .
وللزيادة في الوعي بهذا الخصوص ، أكد منير حمو ، عامل عمالة عين الشق ، أنه تم إطلاق حملة تواصلية طبية مرتكز على العلوم السلوكية بالتعاون مع وزارة الصحة في الفترة ما بين 22 ماي إلى 22يونيو 2024. حول 1000 ىوم الأولى من حياة الطفل
والتي تمثل السنوات الثلاث الأولى للطفل مند الحمل وحتى سن الثانية ، وذلك لعدة أسباب منها = * المعدل المقلق لوفيات الأمهات أثناء الولادة في المجال القروي ، والذي يودي لوفاة أكثر من (15000)طفل سنويا ، قبل سن خمس سنوات ، منها (60%) خلال 28 يوم الأولى من الحياة . * تأخر النمو الذي يعاني منه أكثر من طفل من كل خمسة أطفال في المناطق القروية ، ومن عشرة اطفال في المجال الحضري . * زيادة الوزن وحتى السمنة ، حيث توفر على (10,8%) من الأطفال في هذا السن .IMG 20240522 WA0080 - المواطنة نيوز
الحفل عرف عرض شريط مؤسساتي حول إنجازات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى مقاطعة عين الشق خلال المرحلة الثالثة ، وخاصة ذلك المرتبط ببرنامج الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة ، ومنها محور (صحة الأم والطفل ) في انسجام تام مع شعار هذا اليوم اللإحتفالي المحدد في ألف يوم أولي ، أساس مستقبل اطفالنا.
وفي نفس السياق ، قدم المندوب الإقليمي لوزارة الصحة والحماية الإجتماعية عرضا في صلب الموضوع ، حيث تطرق للبرامج المعتمدة التي ساهمت في تحقيق نتائج إيجابية في مجالات صحة الأم والرضيع ، وكذلك على مستوى التغدية والتلقيح الذي يشهد عليه تحسين المؤشرات المرتبطة بوفيات الأطفال ، و الأمهات ، مع الإشارة إلى التحسن الملحوظ في معدل وفيات الأطفال حديتي الولادة ، الذي سجل إنخفاض مستوى معدل وفيات الأمهات . ومع ذلك يضيف المندوب الإقليمي لوزارة الصحة والحماية الإجتماعية مازالت نسبة من الأطفال دون سن الخامسة يعانون من سوء التغدية التي ينتج عنها نسبة مهمة من التأخر في النمو ، لهذه الفئة العمرية ، ومن هذا المنطلق ، فإن العلاقة بين مشاكل ضعف التغدية من جهة ، وضعف الولوج للرعاية الجيدة للأم والطفل من جهة ثانية ،وكذا العوامل السوسيو إقتصادية والبيئية ، تتطلب تجاوز المقاربة الطبية التقليدية والحلول المفروضة ، التوجه نحو تدابير أكثر إبداعية ، وأكثر قربا من الفئات المستهدفة على المستوى المحلي ، مشيراً إلى أن مندوبية الصحة بالتعاون مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لعمالة مقاطعة عين الشق ، انخرطت في هذا المجال من أجل تقديم وتحسين الخدمات الصحيه حسب التوجيهات الحالية الخاصة بصحة الأم والطفل ، مع التركيز في هذا البرنامج على بلورة مشاريع تروم الرفع وتقوية الخدمات الموجهة أساسا لصحة الأم والطفل ،منها على سبيل المثال لا الحصر . * إقتناء المعدات الطبية ، والطبية الحيوية = * التكفل بالأطفال الخدج = * تنظيم أيام تحسيسية لصحة الأم والطفل ، (الصحة الإنجابية …وتشجيع الرضاعة الطبيعية ) = * إقتناء مكملات غدائية لفائدة النساء الحوامل والاطفال = * تجهيز أقسام الأمهات داخل المراكز الصحية = * تجهيز مصلحة طب الأطفال ومصلحة الولادة .
وحسب بلاغ صادر عن اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة مقاطعة عين الشق ،( تتوفر الجريدة على نسخة منه ) فقد حرصت هذه الأخيرة ، انطلاقا من هذه الحصيلة والمكتسبات ، على تطويرها خلال المرحلة الثالثة..(2019//2023) ، وكذلك هذه السنة ، حيث ثم تسخير الآليات الكفيلة بتفعيل محور صحة الأم والطفل ، ببرنامج الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة ، كدفعة جديدة في بناء صرح المنظومة المنتجة الأمنية المستدامة اللتي تستهدف التدخل الإستثنائي، لتجنب تسجيل اسباب التأخر مند المراحل المبكرة للفرد ، بحيث تم إنجاز عشرة من المشاريع في ذات المجال ، استهدفت حوالي اثنتي عشر الف (12000) مستفيد ومستفيدة ، رصدت لها مبالغ مهمة بلغت = (1.500.000.00) درهم ،الشئ الذي يعبر عن الإهتمام والعناية التي توليها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لهذا المحور والذي خلف نتائج مبهرة ، مشيرا أن هذه الإنجازات قد مكنت حسب المؤشرات المسجلة ، من النهوض وتوفير العلاجات الضرورية لصحة الأم والطفل ، وتقريبها من المواطنين بالمستشفى الإقليمي محمد السقاط ، وبالمراكز الصحية المتواجدة بتراب العمالة ، بعدما كان توجيه الحالات سابقا خارج تراب العمالة .
ولأن دور الحملة التحسيسية المرتبطة بموضوع صحة الأم والطفل ،جد مهمة ، فقد تم تعزيز مشهد هذا الحفل ، بوصلة حول الحملة التحسيسية ، منجزة من طرف التنسيقية الوطنية للتنمية البشرية ، والتي تضمنت ثلاثة مراحل لاستكمال نمو الطفل خلال ألف يوم الأولى في حياته ، من حمل وولادة ونموت حتي سن الثانية التي أعطت رونقا إضافيا أغنى هذا
اليوم الٱحتفالي عرف أيضا تقديم شهادات لجمعيات المجتمع المدني التي تنشط في مجال محور صحة الأم والطفل ، والحاملة لمشاريع في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بشراكة من المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الإجتماعية ، حيث أبرز رؤساء الجمعيات المعنية مجالات تدخلهم . وبعد تلاوة برقية الولاء المرفوعة إلى جلالة الملك .اختتمت فعاليات هذا اليوم اللإحتفالي بزيارة ميدانية المركب الإجتماعي للتنمية البشرية بعين الشق حيث قامت قافلة طبية متعددة الإختصاصات بشراكة مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الإجتماعية بتنظيم مجموعة من الفحوصات الطبية شملت الطب العام ، وأمراض السكري والضغط ، والامراض المرتبطة بصحة النساء والاطفال دووا الإحتياجات الخاصة .مع تمكينهم من الأدوية والمكملات الغدائية ،والنظارات ، وأمراض الفم والاسنان ، وأمراض الكبد . إضافة إلى تنظيم لقاء تحسيسي بعين المكان ، حول طرق التغدية الصحية والسليمة ، مع توزيع حقائب للرضع بمصلحة الولادة

.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
    الأخبار العاجلة