زيادات أسعار “البوطاغاز” تشعل استنفارًا في قطاع المقاهي والمطاعم

المواطنة نيوز20 مايو 2024آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
المواطنة نيوز
سلايدر
زيادات أسعار “البوطاغاز” تشعل استنفارًا في قطاع المقاهي والمطاعم

المواطنة نيوز

هاجر العنبارو

أثار الارتفاع الجديد في أسعار “البوطاغاز”، الذي دخل حيز التنفيذ بدءًا من اليوم الاثنين، استنفارًا كبيرًا بين أرباب المقاهي والمطاعم، نظرًا لتأثيره المتوقع على تكاليف التشغيل والإنتاج. من المنتظر أن ينعكس هذا الارتفاع على أسعار المنتجات والخدمات المقدمة للمستهلكين خلال الفترة المقبلة، في ظل انقسام المهنيين حول الأسعار الجديدة التي تتماشى مع متطلبات التضخم.

وأعلنت وزارة الاقتصاد والمالية، الأحد، عن بدء تقليص الدعم الموجه لقنينات غاز البوتان، حيث ستشهد القنينات من فئة 3 كيلوغرامات زيادة قدرها 2.5 دراهم، فيما ستزيد قنينات 12 كيلوغراما بمقدار 10 دراهم.

وكشف نور الدين الحراق، رئيس الجامعة الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، عن عزم المكتب المسير عقد اجتماع طارئ مساء اليوم لمناقشة تداعيات هذه الزيادة على أنشطة القطاع، خاصة في ظل التكاليف التشغيلية المتزايدة بسبب التضخم. وأشار الحراق إلى أن أسعار القهوة ارتفعت بنسبة تراوحت بين 40% و45% للكيلوغرام، مما زاد من تحديات مهنيي القطاع، وأدى إلى زيادة حالات إفلاس الوحدات وفق دراسة سابقة أجرتها الجامعة.

في تصريح لمصادر موثوقة، أكد الحراق أن الجامعة لا ترغب في عكس الزيادات الجديدة في أسعار المواد الأولية والتشغيلية على سعر البيع النهائي للمستهلكين، وتعول على تدخل عاجل من الحكومة، وخاصة وزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات. وشدد على أهمية القطاع في النسيج الاقتصادي الوطني، حيث يشغل حوالي مليوني شخص، داعيًا إلى إيجاد حلول تحافظ على التوازن المالي للوحدات العاملة وفرص الشغل.

من جانبه، أكد محمد بنجلون، رئيس الجمعية المهنية الوطنية لموزعي الغاز السائل بالمغرب، أن الموزعين لم يتلقوا قائمة الأسعار الجديدة من الوزارة حتى منتصف ليلة الاثنين، ما أثار مفاجأتهم بدخول القرار حيز التنفيذ. وأوضح بنجلون أن الموزعين سيبدأون في تطبيق الزيادة الجديدة على أسعار البيع لأرباب المحلات والدكاكين، مع الحفاظ على عمولتهم.

وأشار بنجلون إلى أن أسعار البيع بين الموزعين والمحلات ستشهد تغييرات، حيث سيرتفع سعر أسطوانة “البوطاغاز” من فئة 12 كيلوغراما من 37.50 درهما إلى 47.50 درهما، ليستقر سعر البيع النهائي عند 50 درهما للأسطوانة، بينما ستزيد أسعار الأسطوانة الصغيرة من فئة 3 كيلوغرامات من 9 دراهم إلى 12.50 درهما. وأضاف أن الشركات الموردة تزود الموزعين كل شهر بقائمة الأسعار المقررة لمنتوجات الغاز السائل.

وأفادت دراسة سابقة للجامعة الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم إلى أن عدد الإغلاقات في القطاع بجهة الدار البيضاء-سطات وصل إلى 8964 وحدة خلال سنة واحدة، مما تسبب في فقدان 53,784 أجيرًا لوظائفهم. وحملت الدراسة الغرامات والذعائر المفروضة من الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي مسؤولية إنهاء نشاط 39.5% من الوحدات المغلقة، تليها الرسوم الجماعية والمراجعات الجبائية للمجالس المنتخبة بنسبة 23.24%.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
    الأخبار العاجلة